فيسبوك تويتر RSS



العودة   منتديات ستوب > منتديات عالم الطفل > التربية الاسلامية والحديثة والنفسية للطفل

التربية الاسلامية والحديثة والنفسية للطفل أساليب التربيه .المشاكل النفسيه للاطفال . مشاكل سلوكيه للطفل .نصائح وارشادات للوالدين.التربية الايجابية للطفل.طرق التربية الحديثة .خطوات مجربة لتربية الطفل .التعامل مع الطفل .أساليب التربية الحديثه.التربية الإيمانية للطفل.التربية الحديثة للطفل .التربية الإيمانية .تربية الاطفال على نهج القران والسنة .



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #4  
قديم November 6, 2008, 02:47 PM
 

النظام التربوي في الاسلام
يرى المتخصصون في الدراسات الاسلامية ، ان للاسلام نظاما في جميع الشؤون السياسية والثقافية ، والاجتماعية ، والاقتصادية ، وحتى المعنوية والاخلاقية. ومقصودنا من النظام ـ هنا ـ هو مجموعة التعاليم ، والتوجهات المنسجمة مع بعضها في طرح المواضيع المختلفة وأحد هذه النظم ، هو النظام التربوي ، وهو ـ كما نراه نظاما بناء سواء في البعد الفردي ، او البعد الاجتماعي ، اذ يتمكن الانسان في ظله من بناء ذاته ، وتزكية نفسه. أما في البعد الاجتماعي فهو ( الاسلام ) كفيل بترية الافراد الصالحين ، القادرين على العيش سوية في منتهى الوئام ، والسلام ، والاستقرار ، والتعاون ، والتكافل. ويتسم هذا النظام بسعة النظر ، والرؤية الكونية الراقية ، وبشكل لم يهمل اي شأن أو بعد من شؤون الحياة الانسانية وأبعادها الكثيرة ، او يقتصر في بيان جانب من جوانبها.

ملامح هذه الرؤية الكونية :
نجد في النظام الفكري الاسلامي سعة نظر فريدة من نوعها ونستشف منها ما يلي :
1 ـ ان هذا العالم بكل عظمته وسعته ، هو خلق الله وملك يده.
2 ـ ان الطبيعة بكل أبعادها وجوانبها ، هي كتاب الخلقة الواسع.
3 ـ ان حركة ومسار جميع الظواهر والتفاعلات قائمة على نظام العلة والمعلول.
4 ـ ان الانسان مخلوق لذلك الخالق ، وهو أفضل من كثير من المخلوقات.
5 ـ وبما انه يشكل حلقة ضمن هذا النظام ، يتوجب عليه القيام بالسعي ، والتحرك الهادف.
6 ـ وهو أيضا مكلف وملزما ببناء ذاته ، وبناء الاخرين.
7 ـ ملتزم بالتدبر والتعمق في الامور ، والاخذ بما ينفعه وينفع مجتمعه.
8 ـ له أبعاد عديدة في هذا الوجود ، وكل واحد منها مصدر لكثير من الخيرات له وللمجتمع.
9 ـ أنه ليس موجودا ماديا محضا ، بل فيه نفحة من روح الله.
10 ـ ليس له القدرة على تسخير كل ما في السماء وما في الارض.
11 ـ بميسوره التسامي الى ما لا نهاية.
12 ـ لاتنحصر حياته على هذه الدنيا ، بل تمتد الى العالم الاخر.
13 ـبامكانه الاستفادة من جميع الظواهر ، يشرط ان يسلك طريق التكامل.
14 ـ ان امكانية التكامل متاحة لجميع الناس ، وبدرجات متفاوتة ، وعلى عدد الانفس البشرية.

رد مع اقتباس
  #5  
قديم November 6, 2008, 02:49 PM
 

وجهة التربية :
1 ـ يعتبر عمل المعلم في هذا النظام اكمالا واستمرار لعمل وطريق الانبياء.


2 ـ ان طريق التربية هو نفس طريق الفطرة ؛ وآحيائها يقع على عاتق المربين.
3 ـ ان التعليم ضروري والتزكية مقدمة عليه.
4 ـ يجب تقويم مسار الانسان نحو الاتجاه المطلوب ، والمطلوب هو ما يرتضيه الشرع.
5 ـ يجب ان تنصب كل الجهود والمساعي على توجيه الانسان الى السير الى الله.
6 ـ ان عمل المربي هو ترغيب الانسان بلقاء الله.
7 ـ يجب الاهتمام بالعلم ، ولكن الموجه منه فقط والمعمور بالايمان.

في النظام التربوي الاسلامي :
يعترف هذا النظام بدور كل من الوراثة والمحيط ، على حد سواء فنجد في التعالم الاسلامية تأكيدا واضحا على اختيار نوعية الزوجة ، ليكون المولود منها خاليا من النواقص الوراثية ؛ هذا من جهة ، فان التعاليم الاسلامية تؤكد ومن جهة اخرى على دور البيئة بالمعنى العام للكلمة ، بما في ذلك شروط الغذاء ، وظروف المناخ ، وأجواء المخالطة ، والاوضاع السياسية والثقافية و .... الخ والسبب الكامن وراء التأكيد على اهمية الوراثة ودور البيئة ، هو ان التربية السليمة والبيئة الصالحة يمكنها ازالة التأثيرات الرديئة ، والعكس صحيح أيضا ، اذ ان البيئة الموبوءة يمكنها الغاء الصفات الوراثية الايجابية.
يرى الاسلام ان اغلب الصفات والطبائع الخلقية ، وكل ما يستوجب

الثواب والعقاب تنتقل من البيئة الى الفرد ، وهذا هو سبب اهمية وضرورة بعث الانبياء وعمل المربين.

رد مع اقتباس
  #6  
قديم November 9, 2008, 01:56 PM
 

أشكرك اختي الغريبة
الموضوع هام جدا
و عن طريقه نكون قادرين على انشاء جيل مسلم و يعتمد عليه

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


جديد مواضيع قسم التربية الاسلامية والحديثة والنفسية للطفل
أدوات الموضوع



الساعة الآن 05:58 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في منتديات ستوب لاتُعبر بالضرورة عن رأي ستوب ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير